فَاعْفوا واصْفَحوا

Home مؤلفات الشيخ سيّدي محمد المدني الرسائل فَاعْفوا واصْفَحوا

كان سَيّدي مُحمد المَدني، رَحِمَه اللهُ، رَجُلاً فاضِلاً، رَضِيَّ الخُلقِ، عَفُوًّا، يَصْفَحُ عَمَّن ظَلَمَه، يَتَرَفَّعُ عن الدَّنَايَا ولا يَهْتَمّ بصَغَائِر الأمور. وهذا نَموذَجٌ حيٌّ يُظهِر طريقَتَه في مخاطبة من آذاه، وتغليبَه الصفحَ والحوارَ بالحكمة. ونحنُ نَنْشر هذه الوثيقَةَ التاريخية لنفاسَتِها وحتَّى تكونَ لنا مثالا يُحْتَذَى في السّلوك إلى الوَاحِد الأحَدِ، جلَّ ثناؤُه.

بسم الله الرحمان الرحيم

والصَّلاةُ والسَّلامُ عَلَى سَيِّدنَا، مُحَمَّدٍ أشْرَفِ العَالَمين.
هاتِه رسالةٌ، كُنتُ كَتَبْتها للأسْتاذ أحمد بنْ صَالِح المُكْني[[ ولد في المكنين بالساحل التونسي سنة 1926 هو سياسي ونقابي تونسي شَغَلَ عدة حقائب وزارية في فترة الستينات وانتخب أمينًا عاما للاتحاد العام التونسي للشغل (1954-1956). والراجح انَّ الرسالة كتبت في هذه الفترة. ولكنَّ الشيخ فضل بعد مشاورة العقلاء ألا يرسلها إلَيْه.]]، بسبَب ما
تَفَوَّهَ به في عِرْضنَا في مُحاضَرَةٍ ألقاها بسوسة ثم تَفاهَمْت مَع
العُقلاء فَقالوا: الإعْرَاضُ عَنه أوْلَى، ” فَاعْفوا واصْفَحوا [[ البقرة 109.]]” وإذا نَطَقَ السَّفيه فَلا تُجِبْه [[ هذه الصدر ينسبُ إلى الشافعي وبقية الأبيات:
إذا نَطَقَ السَّفيه فلا تُجِبْه = فَخَيرٌ من إجابَتِه السُّكوتُ
فإنْ كَلَّمتَه فَـرَّجتَ عَنـه = وإن خَلَّيتَه كـمَدًا يَمـوت]].

الحَمْدُ لله، والصَّلاةُ والسَّلامُ عَلَى رَسولِ اللهِ.

أمَّا بَعْدُ،
1.فَمِن كَاتِبه العَبد الضعيفُ محمَّد المَدَنيّ، القُصَيْبيّ المديوني، إلَى المُحْتَرمِ الأستاذ أحمد بن صالح، المُكْني، رَئيس الخَدَمَةِ والشَغَّالِين أحَيِيكُمْ تَحيَّةً تُؤَدِّي حَقَّ الأخوَّة الإسلاميّة،

2.ثمَّ أقولُ لكم أيها الأخُ الزعيمُ: إنَّ حَضْرتكم قَد أَلقَيْتُم مُحاضَرَةً بِسوسَةَ، أَجدتَ فيها وأفدتَ حَسبَ مَا أخبرني الكثيرون من الحَاضرين مَعكم. بَارَكَ الله في أمثالكَ ! غيرَ أنَّهم أَخبروني أيضًا أنَّكَ لَم تَقدر عَلى إمْساكِ لِسانكَ الفَصيح حتَّى أَكلتَ لَحمَ إخْوانكَ المُؤمِنينَ. مِنهمْ كاتبُ هاته الرسالة إلَيكُم، الذي لاَ ذَنبَ لَه مَعَكَ إلاَّ إكرامُهُ لَكَ. فَكانَ جَزاؤُكَ لَه بِتَمزيق عِرْضِه بِجَميع الألْوان والأَشْكَال فِي جَمْعٍ حَافِلٍ من المُؤْمِنينَ.

3.بَاركَ اللهُ في أمْثالكَ أيها المُصلحُ. وقَد فَكَّرت فيمَا هو الحامِلُ لَكَ فَلم أجدْ لَه سبَبًا، فَقَرأت قَولَه تعالى : ” وإنْ تَعْفوا وتَصْفَحُوا وتَغْفِرُوا فَإنَّ اللهَ غَفورٌ رَحيمٌ [[البقرة 109.]]”. فَسَامَحَكَ اللهُ أيُّها المُصْلح وعَفا عَنكَ.

4.غَيرَ أنَّه لا يَفوتُنِي أنْ أَنْصَحَكَ بأنْ لاَ تَعودَ لِمِثل ذَلكَ في أعْرَاضِ إخوانِكَ المُؤمنينَ الذينَ يَظنَّونَ فيكَ الظنَّ الجَميلَ. هَذا مَا أقْدرُ أن أكْتُبَه لَكم وأجيبكم به. أمَّا بَذَاءَةُ اللّسان وتَمزيق الأعْرَاضِ، وغَيرُ ذلكَ مِنَ الرَّذائِل فَلا يَعْرفُه العُلَمَاءُ، إنَّما يَعرفُه مَن لاَ خَلاقَ لَه. حَفِظَنَا اللهُ وإيَّاكُم.

الشيخ محمد المدني يتحَدّث عن الَقدَر

"عَلَى العاقِل إلاّ أن يَعترفَ بإحاطة القَدَر بِكُلّ فعلٍ من أفعال البَشَر، وتلكَ حكمة الله في خلقه لجميع الكائنات، قامَ بها ناموس الوجود، فَجَعل الخلقَ قِسمَين: مُمْتَثلٍ للمَأمورات، ومُرتَكب للمَنهيات، ليَكون الجزاءُ نَوعَيْن: نَعيمٌ وعقابٌ و﴿فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ...

الأصول الدينية في شرح الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة

تمهيد في العشريّة الأولى من القَرن العشرين، نَظَم الشّيخ أحمد العلاوي (1869-1934) قصيدةً تتألّف من أَلفِ بيتٍ، على بَحر الرَّجَزِ، وسَمّاها : “الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة “. وكان الغَرَضُ منها ذكرَ أهَمّ...

الشيخ سيدي محمد المدني يذاكر في تَربية الصغار على مَجالس الذكر

أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم 1. "أمَرَ الشّيخ (العلاوي) بإحضارهم، أي: أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم، لِيَتَعلّمُوا الآدابَ كُلَّهَا، كالحَياء لأنّه خير كلّه وهو من الإيمان، والمُروءَةَ، وهي من أفضل زينةِ الإنْسان،...

المولد النبوي لابن عاشور

1- الحَمدُ للهِ الذي أطْلعَ للنَّاسِ في ظُلمَة الضَّلالَةِ بدرَ الهُدى، وبلَّ بِغَيْثِ الرَّشادِ المُحَمَّدِيِّ ما لَحِقَ طينَةَ قُلوبِهم مِن صَدَا، ورَفعَ قَدْرَ نَبِيِّهِ مُحَمَّدٍ وأعْلَى مَقامَه، وبعثَهُ رَحْمَةً للعالمين في الدُّنْيا وَعَرَصاتِ القِيامَة، وأمرَ...

شَرْح حَديث حَنظلَة: ساعَةٌ وساعَة

[ar]الشيخ محمد المدني[fr]Cheikh-al-Madani نَتشرَّف بتقديم رسالة اللحظة المُرْسَلَة على حديث حَنظَلَةَ، رَضيَ الله عنه، وفي هذا الكتاب الذي ألَّفَه الشيخ سيدي محمد المدني، قَدَّسَ الله روحَه، يظهَر علمه الجمّ في مَجال الحديث روايَةً وشرحًا ودرايةً. كما تظهر رقة أفهامه...

مختارات مدنية

[:fr]تهدفُ هذه المُختارات إلى إعْطاء صورَةٍ صادقة، وهذه وَظيفة المُختارات، عن عُمق الرّجل وأصالة مُقارَبَته، ومن ثَمَة إلى الحَثّ على مُطالَعَة سائر ما كَتَبَ والعودَة إلى رصيدِهِ الثّري الذي يتوزّع على ما يقارب الخَمسَةَ عَشرَ تأليفًا، شَملت كافّة فروع المَعرفة الإسلاميّة.
وبما أنّ هذا التُّراثَ لم يُترْجم بَعدُ إلى الفرنسية،[:]

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد في ثنايا هذا الدّيوان الشعريّ نَفحاتُ رَجلٍ عالم عاملٍ، أراد أن يبثّها في قوالِب القريض وصيغ البيان. وليس الشأن في أساليبالتعبير عن هذه النفحات ولا فيما تضمّنَته من الأفكار الفَرعيّة، وإنما في...