سيدي الحاج عَبد الله البوغانمي، رَحِمه الله.

Home كتابات صوفية رجال حول الشيخ سيدي الحاج عَبد الله البوغانمي، رَحِمه الله.
الحاج عبد الله البوغانمي

الحاج عبد الله البوغانمي

1. سيدي الحاج عبد الله البوغانمي، من مواليد الشمال الغربي بتونس، وتحديدًا من منطقة تاجروين سنة 1920. وفيها عاش صباه، ومنها انتقلَ إلى تونس العاصمة بحثًا عَن العمل. واستقر به المقام هناكَ لتحفظَ عنه أجيال عديدة القرآنَ الكريمَ، ويؤمَّ الصلاة لعقود طويلة، ويكون خيرَ مِثالٍ وأجمل قُدوةٍ لطيب أخلاقه العالية.

2. وبعدَ سنواتٍ على تلك الحال، وجد سيدي عبد الله ضالته في فارس من فرسان الزاوية المدنية سيدي الحاج الحَبيب بن عثمان، رحمه الله، سنة 1962. وحينها أدركَ من أسرار الدين الإسلامي وثماره القلبية، وانتظم في طريق القوم ولازَمَ إخوانَه الفقراء، وحَرِصَ على حضور احتفالات المولد النبوي الشريف بالزاوية المدنية، بكل انتظامٍ. وآمن أنَّ طريق الله صافٍ مصفى، يوصل الى معرفة الله، ويحقق اليَقين.

3. وظلَّ رَحمه الله لطيفًا، رقيقًا، عَذبَ الكلام قليله، مُستغرقا في الحضرة المحمدية، حتى أنه لمَّا قبيلَ أن توافيه المنية وأن يُسلم الروح إلى باريها، أصرَّ على الصلاة والسلام على رسول الله، صلى الله عليه وسلم، في نطقه بالشهادتين ومات على حسن الختام وذلك يوم 30/11/1999، رَحم الله سيدي عبد الله البوغانمي، وألحقه بالأولياء والصالحين في جنات النعيم وجعله في شفاعةِ سَيِّدنا ومولانا محمد صلى الله عليه وسلم ما دامت السموات والأرضين، أمين.

الزاوية المدنية، 30 أكتوبر 2016.

الشيخ محمد المدني يتحَدّث عن الَقدَر

"عَلَى العاقِل إلاّ أن يَعترفَ بإحاطة القَدَر بِكُلّ فعلٍ من أفعال البَشَر، وتلكَ حكمة الله في خلقه لجميع الكائنات، قامَ بها ناموس الوجود، فَجَعل الخلقَ قِسمَين: مُمْتَثلٍ للمَأمورات، ومُرتَكب للمَنهيات، ليَكون الجزاءُ نَوعَيْن: نَعيمٌ وعقابٌ و﴿فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ...

الأصول الدينية في شرح الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة

تمهيد في العشريّة الأولى من القَرن العشرين، نَظَم الشّيخ أحمد العلاوي (1869-1934) قصيدةً تتألّف من أَلفِ بيتٍ، على بَحر الرَّجَزِ، وسَمّاها : “الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة “. وكان الغَرَضُ منها ذكرَ أهَمّ...

الشيخ سيدي محمد المدني يذاكر في تَربية الصغار على مَجالس الذكر

أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم 1. "أمَرَ الشّيخ (العلاوي) بإحضارهم، أي: أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم، لِيَتَعلّمُوا الآدابَ كُلَّهَا، كالحَياء لأنّه خير كلّه وهو من الإيمان، والمُروءَةَ، وهي من أفضل زينةِ الإنْسان،...

المولد النبوي لابن عاشور

1- الحَمدُ للهِ الذي أطْلعَ للنَّاسِ في ظُلمَة الضَّلالَةِ بدرَ الهُدى، وبلَّ بِغَيْثِ الرَّشادِ المُحَمَّدِيِّ ما لَحِقَ طينَةَ قُلوبِهم مِن صَدَا، ورَفعَ قَدْرَ نَبِيِّهِ مُحَمَّدٍ وأعْلَى مَقامَه، وبعثَهُ رَحْمَةً للعالمين في الدُّنْيا وَعَرَصاتِ القِيامَة، وأمرَ...

شَرْح حَديث حَنظلَة: ساعَةٌ وساعَة

[ar]الشيخ محمد المدني[fr]Cheikh-al-Madani نَتشرَّف بتقديم رسالة اللحظة المُرْسَلَة على حديث حَنظَلَةَ، رَضيَ الله عنه، وفي هذا الكتاب الذي ألَّفَه الشيخ سيدي محمد المدني، قَدَّسَ الله روحَه، يظهَر علمه الجمّ في مَجال الحديث روايَةً وشرحًا ودرايةً. كما تظهر رقة أفهامه...

مختارات مدنية

[:fr]تهدفُ هذه المُختارات إلى إعْطاء صورَةٍ صادقة، وهذه وَظيفة المُختارات، عن عُمق الرّجل وأصالة مُقارَبَته، ومن ثَمَة إلى الحَثّ على مُطالَعَة سائر ما كَتَبَ والعودَة إلى رصيدِهِ الثّري الذي يتوزّع على ما يقارب الخَمسَةَ عَشرَ تأليفًا، شَملت كافّة فروع المَعرفة الإسلاميّة.
وبما أنّ هذا التُّراثَ لم يُترْجم بَعدُ إلى الفرنسية،[:]

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد في ثنايا هذا الدّيوان الشعريّ نَفحاتُ رَجلٍ عالم عاملٍ، أراد أن يبثّها في قوالِب القريض وصيغ البيان. وليس الشأن في أساليبالتعبير عن هذه النفحات ولا فيما تضمّنَته من الأفكار الفَرعيّة، وإنما في...