الذكرى الخامسة عشر لإنتقال سيدي بشير ميرة رحمه الله

Home كتابات صوفية رجال حول الشيخ الذكرى الخامسة عشر لإنتقال سيدي بشير ميرة رحمه الله

بسم الله الرحمن الرحيم

وصلّ اللهمَّ وسلّم على هادي الأمم ومُجْلي الظلم، سيدنا محمدٍ، الممدوح في نون والقلم، وعلى آله وعترته خيرِ مَن به ائْتَمْ.

سيدي الحاج بشير ميرة السوفي، رحمه الله

سيدي الحاج بشير ميرة السوفي، رحمه الله، الذي نُحيي اليوم ذَكرى وفاته الخامسَةَ عَشرَ، صاحبُ الفضل الأكبر في نَشر طريقة أهل الله، المَدَنية، في فرنسا.

وكل المُحبين في هذه الديار هم حَسَنَةٌ من حسناته، صَاحَب سيدي الشيخ محمد المدني، رضي الله عنه، في أوَاسِط الخمسينات من القرن الماضي، وتَفَانى في حُبّه وخدمته وجعله شاووشا لفقراء تونس والقائم بِأمورهم لِما كان يتميز بع الذكاء والإخلاص.

وبعد هجرته لفرنسا في بداية السبعينات، شَرَعَ يُذاكر الناس بطريق الأحوال والأقوال والأفعال في مدينة Asnières حتى التَفَّ حولَه جماعةٌ من الذاكرين، أعانَهم على الوصول إلى معرفة الله.

وظلَّ في التذكير والإرشاد حتى اهتدى عَلى يَديه شبابٌ كثيرٌ، نَقَلَ حالهم من ظلمات الغفلة إلى نور الحضور.
وبقي حتَّى وافَاه الأجل وفيًّا صادقًا لزاويته وشيخه وابن شيخه بعد أن جَدَّدَ عليه العهدَ، لا تُحرّكه العواصف، باذلاً وقتَه ومَالَه، حتى بعد أن أصابَه الله بفقد حبيبتَيْه، فصبر لله وشكر. وكان مثالا في التقوى والجَلَد وتحمل الأذى.
نسأل الله تعالى أن يسبغ عليه سحائبَ الرضوان وأن يشمَله بعفوه الرحيم الرحمن.

والحمد لله رب العالمين.
ن. المدني

[ar] سيدي الحاج البشير ميرة[fr]Sidi Al-Hadj al-Bachir Mira

[ar] سيدي الحاج البشير ميرة[fr]Sidi Al-Hadj al-Bachir Mira

الشيخ محمد المدني يتحَدّث عن الَقدَر

"عَلَى العاقِل إلاّ أن يَعترفَ بإحاطة القَدَر بِكُلّ فعلٍ من أفعال البَشَر، وتلكَ حكمة الله في خلقه لجميع الكائنات، قامَ بها ناموس الوجود، فَجَعل الخلقَ قِسمَين: مُمْتَثلٍ للمَأمورات، ومُرتَكب للمَنهيات، ليَكون الجزاءُ نَوعَيْن: نَعيمٌ وعقابٌ و﴿فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ...

الأصول الدينية في شرح الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة

تمهيد في العشريّة الأولى من القَرن العشرين، نَظَم الشّيخ أحمد العلاوي (1869-1934) قصيدةً تتألّف من أَلفِ بيتٍ، على بَحر الرَّجَزِ، وسَمّاها : “الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة “. وكان الغَرَضُ منها ذكرَ أهَمّ...

الشيخ سيدي محمد المدني يذاكر في تَربية الصغار على مَجالس الذكر

أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم 1. "أمَرَ الشّيخ (العلاوي) بإحضارهم، أي: أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم، لِيَتَعلّمُوا الآدابَ كُلَّهَا، كالحَياء لأنّه خير كلّه وهو من الإيمان، والمُروءَةَ، وهي من أفضل زينةِ الإنْسان،...

المولد النبوي لابن عاشور

1- الحَمدُ للهِ الذي أطْلعَ للنَّاسِ في ظُلمَة الضَّلالَةِ بدرَ الهُدى، وبلَّ بِغَيْثِ الرَّشادِ المُحَمَّدِيِّ ما لَحِقَ طينَةَ قُلوبِهم مِن صَدَا، ورَفعَ قَدْرَ نَبِيِّهِ مُحَمَّدٍ وأعْلَى مَقامَه، وبعثَهُ رَحْمَةً للعالمين في الدُّنْيا وَعَرَصاتِ القِيامَة، وأمرَ...

شَرْح حَديث حَنظلَة: ساعَةٌ وساعَة

[ar]الشيخ محمد المدني[fr]Cheikh-al-Madani نَتشرَّف بتقديم رسالة اللحظة المُرْسَلَة على حديث حَنظَلَةَ، رَضيَ الله عنه، وفي هذا الكتاب الذي ألَّفَه الشيخ سيدي محمد المدني، قَدَّسَ الله روحَه، يظهَر علمه الجمّ في مَجال الحديث روايَةً وشرحًا ودرايةً. كما تظهر رقة أفهامه...

مختارات مدنية

[:fr]تهدفُ هذه المُختارات إلى إعْطاء صورَةٍ صادقة، وهذه وَظيفة المُختارات، عن عُمق الرّجل وأصالة مُقارَبَته، ومن ثَمَة إلى الحَثّ على مُطالَعَة سائر ما كَتَبَ والعودَة إلى رصيدِهِ الثّري الذي يتوزّع على ما يقارب الخَمسَةَ عَشرَ تأليفًا، شَملت كافّة فروع المَعرفة الإسلاميّة.
وبما أنّ هذا التُّراثَ لم يُترْجم بَعدُ إلى الفرنسية،[:]

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد في ثنايا هذا الدّيوان الشعريّ نَفحاتُ رَجلٍ عالم عاملٍ، أراد أن يبثّها في قوالِب القريض وصيغ البيان. وليس الشأن في أساليبالتعبير عن هذه النفحات ولا فيما تضمّنَته من الأفكار الفَرعيّة، وإنما في...