مَراتب الكمال

Home كتابات صوفية القرآن الكريم مَراتب الكمال

ومِمَّا جاءَ في تَفسير العَلاَّمَة الشيخ الطّاهر بن عاشور، رضيَ الله عنه، مُتحدِّثًا عن مَراتِب الكَمال التي تَسْمو إليها أنْفس العَارفين وذلكَ أثْنَاءَ شَرْحه للآية الكريمة: ” سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ، وَسَلاَمٌ عَلَىٰ الْمُرْسَلِينَ، وَالْحَمْدُ للَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (الصَّافَات 180- 182). وإنَّ هَذه المَعانِي المُسْتَخْلَصةَ والإشارات الرقيقة الراقية لتدلُّ عَلَى رسوخ الرَّجُل في علوم الحقيقة وتبحّره في لَطائفها، رَحمه الله رحمةً واسعةً.

1- “وَهذه الآية فَذْلَكَةٌ (أي خلاصةٌ) لِما احْتَوتْ عَلَيه السورة (أي سورة الصّافَّات) مِنَ الأغْراض: جَمَعت تَنزيهَ الله، والثَّناءَ عَلَى الرسل والملائكة، وحَمْدَ اللهِ عَلَى مَا سَبَقَ ذِكْره مِن نِعْمَةٍ عَلَى المُسْلمين مِنْ هُدًى ونَصْرٍ وفَوْزٍ بالنعيم المقيم.

2- وهَذه المَقاصد الثلاثة (التَّنزيه والثَّنَاء والحَمدُ) هي أصولُ كمالِ النُّفوس في العَاجل والآجل، ل أنَّ مَعرفَةَ اللهِ تَعالَى بِما يَليق به تُنْقِذُ النَّفسَ مِن الوُقُوع في مَهاوي الجَهَالَة المُفْضية إلى الضَّلاَلَةِ فَسوءِ الحالة . وإنما يَتِمُّ ذلكَ بِتنزيهه عمَّا لا يليق به. فأشار قوله: ” سُبحانَ ربِّكَ ” الخ إلى تنزيهه، وأشار وَصفُ :” رَبّ العِزَّة ” إلى التوصيف بصفات الكمال، فإنَّ العِزَّةَ تَجْمَع الصِّفَاتِ النفسية وصفاتِ المعاني والمعنوية لأن الربوبية هي كمال الاستغناء عن الغير.

3- ولَمَّا كَانت النفوس – وإنْ تَفاوتَت في مَراتِب الكمال- لا تَسْلَم من نَقْصٍ أو حَيْرَةٍ كَانت في حاجةٍ إلى مُرشِدينَ يُبَلِّغونَها مَراتبَ الكَمال بإرشاد الله تعالى وذلك بواسطة الرُّسل إلى النَّاس، وبِواسطة المُبَلِّغينَ من الملائكة إلى الرُّسل. وكانت غاية ذلك هي بلوغ الكمال في الدنيا والفوز بالنعيم الدائم في الآخرة.

4- وتلكَ نِعمَةٌ تَستوجبُ على الناس حَمدَ الله تعالى على ذلكَ، لأنَّ الحَمدَ يَقتَضي اتِّصافَ المَحمود بالفَضائِل، وإنعامَه بالأفْضَال، وأعظمُها نِعْمَةُ الهِدايَة بواسطة الرُّسل فَهُمُ المُبَلِّغونَ إرشادَ الله إلى الخلق”. (انتهى كلام الشيخ ابن عاشور، التحرير والتنوير، الجزء 23، ص. 199)

5- قلتُ: وما زَالَ العارفونَ باللهِ، وَرَثَةُ الأنبياءِ، يُرْشدون النّاس الى تنزيه الله تعالى، وحبِّ رَسولِه، صلى الله عليه وسلم، وحَمدِ البارئ على نِعَمه، لا ينقطع المَدَد بهم حَتَّى تبقى حُجَّةُ اللهِ عَلَى الخَلْق قائمةً وبِحارُ تَنْزِيهِه جَارية وبَرَكات الثَّنَاء عليه عامةً.

ن. المدني، الزاوية المدنية، باريس. 25 جوان 2012.

الشيخ محمد المدني يتحَدّث عن الَقدَر

"عَلَى العاقِل إلاّ أن يَعترفَ بإحاطة القَدَر بِكُلّ فعلٍ من أفعال البَشَر، وتلكَ حكمة الله في خلقه لجميع الكائنات، قامَ بها ناموس الوجود، فَجَعل الخلقَ قِسمَين: مُمْتَثلٍ للمَأمورات، ومُرتَكب للمَنهيات، ليَكون الجزاءُ نَوعَيْن: نَعيمٌ وعقابٌ و﴿فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ...

الأصول الدينية في شرح الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة

تمهيد في العشريّة الأولى من القَرن العشرين، نَظَم الشّيخ أحمد العلاوي (1869-1934) قصيدةً تتألّف من أَلفِ بيتٍ، على بَحر الرَّجَزِ، وسَمّاها : “الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة “. وكان الغَرَضُ منها ذكرَ أهَمّ...

الشيخ سيدي محمد المدني يذاكر في تَربية الصغار على مَجالس الذكر

أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم 1. "أمَرَ الشّيخ (العلاوي) بإحضارهم، أي: أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم، لِيَتَعلّمُوا الآدابَ كُلَّهَا، كالحَياء لأنّه خير كلّه وهو من الإيمان، والمُروءَةَ، وهي من أفضل زينةِ الإنْسان،...

المولد النبوي لابن عاشور

1- الحَمدُ للهِ الذي أطْلعَ للنَّاسِ في ظُلمَة الضَّلالَةِ بدرَ الهُدى، وبلَّ بِغَيْثِ الرَّشادِ المُحَمَّدِيِّ ما لَحِقَ طينَةَ قُلوبِهم مِن صَدَا، ورَفعَ قَدْرَ نَبِيِّهِ مُحَمَّدٍ وأعْلَى مَقامَه، وبعثَهُ رَحْمَةً للعالمين في الدُّنْيا وَعَرَصاتِ القِيامَة، وأمرَ...

شَرْح حَديث حَنظلَة: ساعَةٌ وساعَة

[ar]الشيخ محمد المدني[fr]Cheikh-al-Madani نَتشرَّف بتقديم رسالة اللحظة المُرْسَلَة على حديث حَنظَلَةَ، رَضيَ الله عنه، وفي هذا الكتاب الذي ألَّفَه الشيخ سيدي محمد المدني، قَدَّسَ الله روحَه، يظهَر علمه الجمّ في مَجال الحديث روايَةً وشرحًا ودرايةً. كما تظهر رقة أفهامه...

مختارات مدنية

[:fr]تهدفُ هذه المُختارات إلى إعْطاء صورَةٍ صادقة، وهذه وَظيفة المُختارات، عن عُمق الرّجل وأصالة مُقارَبَته، ومن ثَمَة إلى الحَثّ على مُطالَعَة سائر ما كَتَبَ والعودَة إلى رصيدِهِ الثّري الذي يتوزّع على ما يقارب الخَمسَةَ عَشرَ تأليفًا، شَملت كافّة فروع المَعرفة الإسلاميّة.
وبما أنّ هذا التُّراثَ لم يُترْجم بَعدُ إلى الفرنسية،[:]

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد في ثنايا هذا الدّيوان الشعريّ نَفحاتُ رَجلٍ عالم عاملٍ، أراد أن يبثّها في قوالِب القريض وصيغ البيان. وليس الشأن في أساليبالتعبير عن هذه النفحات ولا فيما تضمّنَته من الأفكار الفَرعيّة، وإنما في...