arton954

1. تَنقَسم هَذه الرِّسالةُ إلى جُزْأَيْنِ مُتمايِزَيْن:قِسم المُحاورَة، وقِسم الحِكَم الصّوفيّة. وقد خُصِّصَ الجزءُ الأوَّل منها لمُحاوَرَةٍ عِلمِيَّةٍ، ذاتِ طابَعٍ فقهيِّ، تَخَيَّلها الشّيخ محمد المدنيّ

🔍
arton947

رسالةُ «اللَّحْظَة المُرْسَلَة عَلَى حَدِيثِ حَنْظَلَة» شَرْحٌ لَطيفٌ لِحديث نَبَويٍّ صحيحٍ، اشتَهرَ لدى الدّارسين بحديث حَنْظَلَةَ أو حديثِ «ساعَة وساعَةٍ». ويَعود سببُ تأليف هذا الشّرح

🔍