وَفَاة المُنَعَّم العارف بالله سَيِّدي نَصْر الدين بن سُلطانَة

Home كتابات صوفية رجال حول الشيخ وَفَاة المُنَعَّم العارف بالله سَيِّدي نَصْر الدين بن سُلطانَة

انتقلَ الى جِوار رَبِّه المَغفور له سيدي نَصر الدين بن سلطانة يَومَ الأحَد 16/09/2012 حوالي منتصف الليل. وذلك بمدينة توزر. وسَيكون مَوكب الدفن بإذن الله يَومَ الثلاثاء 18/09/2012.

سيدي المنعم المرحوم نَصر الدين بن سلطانة هو أحَد أتباع الطريقة المدنية البررة المُخلِصين المتفانين في الله ورسوله وزاويته إلى آخر نفسٍ. تَتَلمَذ عَلى يَدِ الشيخ المُنعم سيدي محمّد المدني في آخر الخمسينات (سبتمبر 1958) بقصيبة المديوني. وظَل ثابتًا عَلَى العَهدِ، مُحبًّا وفيًّا متذوقًا وصائغًا لعذب المعاني ولطيفها.

وهو أصيل مَدينة توزر ومن مواليد تونس العاصمة يوم 13/02/1934 دَرَسَ في جامع الزيتونة وعاشَ مُتَنَقَّلاً بَينَ مَسقط رأسه والعاصمة وأوروبا

وكانت آخر زيارته للزاوية المدنية حيث قضى بها ثلاثة أيام خلال شهر رمضان 1433/2012

نصرالدين بن سلطانة

نصرالدين بن سلطانة

خَلَّف رحمه الله رصيدًا رائعا منَ القصائد الشعرية المتميزة، تَنِمُّ عَن مَلكات كبرى وقدرات فائقة في مدح المصطفى صلى الله عليه وسلم ووصف أصول التصوف الراقي
منها الابيات التالية ..

تعبيرا عن حبه لشيخه الاستاذ محمد المدني

أحبّكَ يـا مـدانــــــي لا مــلامـًــا *** إذا ما هـِمـتُ في حبّي هُياما

وأصْل الحبّ منك سرَى بروحي *** فألبســـتني الحقـيقةَ والسّلاما

طبيبَ الـــرّوحِ جرّاحَ القــــلوبِ *** فكم طهّـــرْتَ أوبــاءً جِساما

الشيخ محمد المدني يتحَدّث عن الَقدَر

"عَلَى العاقِل إلاّ أن يَعترفَ بإحاطة القَدَر بِكُلّ فعلٍ من أفعال البَشَر، وتلكَ حكمة الله في خلقه لجميع الكائنات، قامَ بها ناموس الوجود، فَجَعل الخلقَ قِسمَين: مُمْتَثلٍ للمَأمورات، ومُرتَكب للمَنهيات، ليَكون الجزاءُ نَوعَيْن: نَعيمٌ وعقابٌ و﴿فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ...

الأصول الدينية في شرح الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة

تمهيد في العشريّة الأولى من القَرن العشرين، نَظَم الشّيخ أحمد العلاوي (1869-1934) قصيدةً تتألّف من أَلفِ بيتٍ، على بَحر الرَّجَزِ، وسَمّاها : “الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة “. وكان الغَرَضُ منها ذكرَ أهَمّ...

الشيخ سيدي محمد المدني يذاكر في تَربية الصغار على مَجالس الذكر

أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم 1. "أمَرَ الشّيخ (العلاوي) بإحضارهم، أي: أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم، لِيَتَعلّمُوا الآدابَ كُلَّهَا، كالحَياء لأنّه خير كلّه وهو من الإيمان، والمُروءَةَ، وهي من أفضل زينةِ الإنْسان،...

المولد النبوي لابن عاشور

1- الحَمدُ للهِ الذي أطْلعَ للنَّاسِ في ظُلمَة الضَّلالَةِ بدرَ الهُدى، وبلَّ بِغَيْثِ الرَّشادِ المُحَمَّدِيِّ ما لَحِقَ طينَةَ قُلوبِهم مِن صَدَا، ورَفعَ قَدْرَ نَبِيِّهِ مُحَمَّدٍ وأعْلَى مَقامَه، وبعثَهُ رَحْمَةً للعالمين في الدُّنْيا وَعَرَصاتِ القِيامَة، وأمرَ...

شَرْح حَديث حَنظلَة: ساعَةٌ وساعَة

[ar]الشيخ محمد المدني[fr]Cheikh-al-Madani نَتشرَّف بتقديم رسالة اللحظة المُرْسَلَة على حديث حَنظَلَةَ، رَضيَ الله عنه، وفي هذا الكتاب الذي ألَّفَه الشيخ سيدي محمد المدني، قَدَّسَ الله روحَه، يظهَر علمه الجمّ في مَجال الحديث روايَةً وشرحًا ودرايةً. كما تظهر رقة أفهامه...

مختارات مدنية

[:fr]تهدفُ هذه المُختارات إلى إعْطاء صورَةٍ صادقة، وهذه وَظيفة المُختارات، عن عُمق الرّجل وأصالة مُقارَبَته، ومن ثَمَة إلى الحَثّ على مُطالَعَة سائر ما كَتَبَ والعودَة إلى رصيدِهِ الثّري الذي يتوزّع على ما يقارب الخَمسَةَ عَشرَ تأليفًا، شَملت كافّة فروع المَعرفة الإسلاميّة.
وبما أنّ هذا التُّراثَ لم يُترْجم بَعدُ إلى الفرنسية،[:]

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد في ثنايا هذا الدّيوان الشعريّ نَفحاتُ رَجلٍ عالم عاملٍ، أراد أن يبثّها في قوالِب القريض وصيغ البيان. وليس الشأن في أساليبالتعبير عن هذه النفحات ولا فيما تضمّنَته من الأفكار الفَرعيّة، وإنما في...