الشيخ محمد المَدني، رحمه الله، يُذاكر في وراثة المقام المُحمدي

Home مؤلفات الشيخ سيّدي محمد المدني المذاكرات الشيخ محمد المَدني، رحمه الله، يُذاكر في وراثة المقام المُحمدي

[ar]الشيخ محمد المدني[fr]Cheikh Mohammad al-Madani

[ar]الشيخ محمد المدني[fr]Cheikh Mohammad al-Madani


الشيخ محمد المَدني، رحمه الله، يُذاكر في وراثة المقام المُحمدي، وهي مذاكرة نقلها سيدي محمد تقتق رحمه الله بخط يده سنة 1952، وفيها يبين الشيخ محمد المدني، رحمه الله، كيف نحقق التوازن بين الأنس بالخالق مع مخالطة الناس دون تفويت في الحقوق، وهذا جوهر المقام المحمدي.

-1- قالَ مَولانا الإمامُ (أي: الشيخ محمد المدني) :”بَعدَ الاستغراقِ الكلِّي في حضرة الحقِّ، يَخرجُ المريدُ لِمخالطة الخَلْق، جامعًا بين ضِدَّيْن، وواقفًا بَينَ بَحْرَيْن: الحُدوثِ والقِدَم. لا يَرى إلا اللهَ، وإن تَعَدَّدَت مظاهرُ ما سِواه.

2- وهذا هو الرَّجلُ الكامل الذي يُورِثُه اللهُ ما يورِثُه منَ المَقام المحمدي، فَيُعطيَ لكلِّ ذي حقٍّ حقَّه، ولا عَجب إذا كان مِنَّا مَن يُورثه الحقُّ مِن حَضرة رسول الله، كما أخذ قَبلنا من أمته عنه أيضا صلى الله عليه وسلم وهم الرسل، عليهم السلام:

فَكُلهم من رسول الله مرتشفٌ غرفًا * من البحـــــــــــــــــر أو رشفًا من الديم
وواقفين لديهم عند حدهــــــــــــــــم * من نقطة العلم أو من شكلة الحكم

3- وقد قال حضرةُ مَولانا الإمام، رضيَ الله عنه:

فأنتَ بَحر الله أنتَ نـــــــــــــورُهُ * وأنتَ خَيْرُ الباقي والأوائـــــــل
فَجُندك الرُّسل الأولى قد سَبَقوا * وأنتَ قطبُ الكون خيرُ مُرسَل
يا سيد الأنَام، يا رأسَ العــــــلا * لا بَل يا أصلَ الأنبيـــاء الأوَّل

4- ثم اعلَمْ أنَّ مَن تَحَقَّقَ بهذا، وذاقَه ذوقًا حقيقيًا، لأنَّ أهلَ الله أهل أذواق لا شَقشَقة، كما قال مولانا، رَضيَ الله عنه:
فَحُل إلى الذوق وكُن مرتفعًا وحِدْ * عن التشديق واسْمَعْ واقْتَف

5- فَمن ذاقَ هذا، فَهو إن شاء الله، من رجال الله الصالحين، الذينَ يختارهم الله لخدمة حضرة قُدْسه والتمتع بأنس قُرْبِه، ويُجري عَلى يديهم الهداية ويجعلهم منابعَ للحكمة والرحمة فيخرجهم من عميق بَحر الفناء إلى ساحل أرض البَقاء، يُرشدونَ كلَّ سائرٍ، ويَعظونَ كل مُنكِرٍ جائر، ولَو شاءَ ربُّكَ لَهَدى الناسَ جميعًا ولكنَّ اللهَ يَهدي مَن يَشاء إلى صراطٍ مُستَقيم”.

تحقيق ن. المدني.

30 أوت 2018.

الشيخ محمد المدني يتحَدّث عن الَقدَر

"عَلَى العاقِل إلاّ أن يَعترفَ بإحاطة القَدَر بِكُلّ فعلٍ من أفعال البَشَر، وتلكَ حكمة الله في خلقه لجميع الكائنات، قامَ بها ناموس الوجود، فَجَعل الخلقَ قِسمَين: مُمْتَثلٍ للمَأمورات، ومُرتَكب للمَنهيات، ليَكون الجزاءُ نَوعَيْن: نَعيمٌ وعقابٌ و﴿فَرِيقٌ فِي الْجَنَّةِ...

الأصول الدينية في شرح الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة

تمهيد في العشريّة الأولى من القَرن العشرين، نَظَم الشّيخ أحمد العلاوي (1869-1934) قصيدةً تتألّف من أَلفِ بيتٍ، على بَحر الرَّجَزِ، وسَمّاها : “الرّسالة العلاويّة في البعض من المسائل الشّرعيّة “. وكان الغَرَضُ منها ذكرَ أهَمّ...

الشيخ سيدي محمد المدني يذاكر في تَربية الصغار على مَجالس الذكر

أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم 1. "أمَرَ الشّيخ (العلاوي) بإحضارهم، أي: أحْضروا الصِّغَـارَ، في مَجالسِ الذِّكْر والتَّعليم، لِيَتَعلّمُوا الآدابَ كُلَّهَا، كالحَياء لأنّه خير كلّه وهو من الإيمان، والمُروءَةَ، وهي من أفضل زينةِ الإنْسان،...

المولد النبوي لابن عاشور

1- الحَمدُ للهِ الذي أطْلعَ للنَّاسِ في ظُلمَة الضَّلالَةِ بدرَ الهُدى، وبلَّ بِغَيْثِ الرَّشادِ المُحَمَّدِيِّ ما لَحِقَ طينَةَ قُلوبِهم مِن صَدَا، ورَفعَ قَدْرَ نَبِيِّهِ مُحَمَّدٍ وأعْلَى مَقامَه، وبعثَهُ رَحْمَةً للعالمين في الدُّنْيا وَعَرَصاتِ القِيامَة، وأمرَ...

شَرْح حَديث حَنظلَة: ساعَةٌ وساعَة

[ar]الشيخ محمد المدني[fr]Cheikh-al-Madani نَتشرَّف بتقديم رسالة اللحظة المُرْسَلَة على حديث حَنظَلَةَ، رَضيَ الله عنه، وفي هذا الكتاب الذي ألَّفَه الشيخ سيدي محمد المدني، قَدَّسَ الله روحَه، يظهَر علمه الجمّ في مَجال الحديث روايَةً وشرحًا ودرايةً. كما تظهر رقة أفهامه...

مختارات مدنية

[:fr]تهدفُ هذه المُختارات إلى إعْطاء صورَةٍ صادقة، وهذه وَظيفة المُختارات، عن عُمق الرّجل وأصالة مُقارَبَته، ومن ثَمَة إلى الحَثّ على مُطالَعَة سائر ما كَتَبَ والعودَة إلى رصيدِهِ الثّري الذي يتوزّع على ما يقارب الخَمسَةَ عَشرَ تأليفًا، شَملت كافّة فروع المَعرفة الإسلاميّة.
وبما أنّ هذا التُّراثَ لم يُترْجم بَعدُ إلى الفرنسية،[:]

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد

ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد في ثنايا هذا الدّيوان الشعريّ نَفحاتُ رَجلٍ عالم عاملٍ، أراد أن يبثّها في قوالِب القريض وصيغ البيان. وليس الشأن في أساليبالتعبير عن هذه النفحات ولا فيما تضمّنَته من الأفكار الفَرعيّة، وإنما في...