المدني

الأمين، عَليهِ الصَّلاة والسلام.

الشيخ محمّد المنور المدني

الاحد 29 جانفي 2017 بقلم المدني

1. ومِن أسماء سيدنا محمدٍ، عليه الصلاة والسلام، الأَمينٌ. وهو الاسم الذي كان يُعرف به قَبلَ النبوءة وبَعدها، إذ كانت قُريش تُسَمِّيه: مُحمد الأمين. وجاءَ في الحَديث: “إنِّي لَأَمينٌ فِي الأرضِ وأمينٌ في السَّماء”، وذلك لنَزاهَتِه الراقية، وكَرَم أخلاقهِ العالية. ومن ذلك القصة الشهيرة حينَ دعت قُريش الصادقَ الأمين، ليضع الحجر الأسعد في مكانه عند بناء الكعبة. فقد جاءَ عن سيدنا عَليٍّ، كَرَّم الله وجهه، قال: لَمَّا أرادت قريش أن تضعَ الحَجَرَ الأسعد، تشاحنوا في وَضْعه فَقالوا: “أوَّلُ مَن يخرج من هذا الباب فهو يَضعه”. فَخَرَجَ رسول الله صلى الله عليه وسَلَّم فلما رأوه، قالوا: قد جاء الأمين.

2. وتقول العرب إن محمدا لا يعرف في قومه إلا بالصادق الأمين – وتوضع عنده وَدائع البادية ورَهائن الحاضرة وعَدُوُّه ووليه في الوديعة سواءٌ.

3. وقيل: مَعناه الأمين في نفسه من عقابِ رَبِّه، مُشيرًا لما بَشَّره به الله عَزَّ وجَلَّ في سورة الفتح حيث قال: “لِيغفرَ لك الله ما تقدم من ذنبكَ وما تَأخَّرَ.” وقيلَ: مَعناه الأمينُ فيما جاء به عن رَبِّهِ تعالى، من أمره ونَهْيه ووَعده ووَعيده.

4. يُحكى أنَّ الأخنَسَ بنَ شَريق لَقيَ أبا جَهلٍ يَومَ بَدرٍ، فقال: "يا أبَا الحَكَم، لَيس هنا غيركَ يَسمع كلامنا، أخْبِرني عن محمدٍ، صادِقٌ أم كاذبٌ؟ فقال أبو جهل: والله إنَّ مُحمدًا لَصادقٌ، وما كَذَبَ.

5. فَرسول الله، صلى الله عليه وسلم، أرعى الناس للأمَانَات، وأصدقُهم، ظاهرًا وباطنًا في تَبليغِ الرسالات، وأنْقاهم طويةً في الخَلَوات والجَلوات، فَهو الذي اصطفاهُ مَولاه مَأمونًا على وَحْي السَّمَوات، واجتباهُ مُخبِرًا عَن سرِّ الإراداتِ، وائتَمَنَه على التبليغِ عنهُ لِسائر المَخلوقات، فأدَّى الأمانَة على أكمل الوُجوهِ والكيفيات.

الشيخ محمد المنور المدني.


الصفحة الاساسية | الاتصال | محتوى الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 11 / 1639295

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع مؤلفات الشيخ سيّدي محمّد المنور المدني  متابعة نشاط الموقع من السيرة النبوية  متابعة نشاط الموقع اسماء الرسول صلى الله عليه وسلم   ?


  Tél: Zaouïa Madaniyya en FRANCE
Paris: +33 6 77 83 52 99   Lyon: +33 6 95 42 30 93
Grenoble: +33 6 63 12 78 30   Le Havre +33 6 13 95 21 24
Tél: Zaouïa Madaniyya en TUNISIE:
Tunis: +216 22 55 74 30

Creative Commons License

الزوار المتصلون حالياً: 4

الزوار المتصلون حالياً: 4